سبتمبر 9, 2020 0

سامسونج قد تتوقف عن تزويد هواوي بقطع الهواتف بسبب العقوبات الأمريكية

سامسونج قد تتوقف عن تزويد هواوي بقطع الهواتف بسبب العقوبات الأمريكية

يبدو أن الضربة الأقوى لشركة هواوي من العقوبات الأمريكية ستبدأ الأسبوع القادم مع توقف شركات إنتاج قطع ورقاقات الهواتف الذكية من تزويد الشركة الصينية بمنتجاتها، ويأتي على رأس القائمة سامسونج التي تُعد المورد الأساسي لرقاقات الذاكرة لهواوي ومعظم الشركات في العالم خاصة فيما يتعلق بالهواتف الراقية.

ستنضم لحملة قطع التوريد لهواوي شركة SK Hynix الكورية والتي تُعد مع أكبر موردي رقاقات الذاكرة، وغيرها من الشركات العالمية.

وستأخذ العقوبات الأمريكية مرحلتها الكبرى في 15 سبتمبر الجاري، ما يعني توقف معظم الشركات تزويد هواوي بالمعدات لتجنب عقوبات مشابهة.

وتنص العقوبات الأمريكية التي تم فرضها على هواوي في الفترة الماضية على منع أي شركة في العالم من تزويد هواوي بالمعدات والرقاقات الخاصة بالأجهزة الإلكترونية في حال كانت تعتمد على برمجيات أو مستلزمات تم تطويرها في الولايات المتحدة. وبالتالي ستشمل هذه القائمة الغالبية العظمى من الشركات ومنتجاتها، خاصة وأنها تعتمد في عملها على تسجيل براءات الاختراع في الولايات المتحدة أو تستعمل أنظمة برمجية مطورة من الشركات الأمريكية.

ورغم وصول هواوي لقمة شركات الهواتف الذكية بالعالم الفترة الماضية، إلا أنها تعتمد في معظم مكوناتها على شركات أخرى خارجية.

تُعد شركة سامسونج المزود الأبرز لرقاقات الذاكرة والشاشات عالية الجودة في العالم، ما سيؤثر على خط الهواتف الراقية لهواوي.

ولكن ما يزيد من بلاغة الصعوبة، هو اتخاذ جميع الشركات البديلة قرارات مشابهة بمقاطعة هواوي لتجنب العقوبات الأمريكية.

كانت هواوي تسعى لجعل مصنعة الرقاقات والمعالجات الصينية SMIC تقوم بتصنيع معالجاتها أو تزويدها بمعالجات أخرى، لكن الحكومة الأمريكية هددت SMIC بإضافة لقائمة الحظر، وبالتالي سيتوقف عملها بالكامل خاصة وأنها تعتمد في تصنيع رقاقاتها على مواد وبرمجيات مصنعة في الولايات المتحدة.

يُشار أن الرئيس التنفيذي لهواوي قد سبق وصرح عن احتمالية أن يكون معالج كيرين على مايت 40 هو الأخير للشركة.


المصدر:

Chosun Newspaper

التدوينة سامسونج قد تتوقف عن تزويد هواوي بقطع الهواتف بسبب العقوبات الأمريكية ظهرت أولاً على عالم التقنية.